اقتصاد محليمقالات أساسية

 إطلاق حملة نقابية عالمية لكسر الحصار الاقتصادي على سورية  

 بيان تضامني مع سورية في ختام أعمال الملتقى النقابي العمالي الدولي الثالث 

العالم الاقتصادي- وكالات

قرر المشاركون في الملتقى النقابي العمالي الدولي الثالث للتضامن مع عمال وشعب سورية إطلاق الحملة النقابية العالمية لكسر الحصار الاقتصادي على عمال وشعب سورية بكل الوسائل النضالية المتاحة وفضح وتعرية الدول المتدخلة بالعدوان معلنين تضامنهم المطلق وتعاونهم في جميع المحافل النقابية الدولية لتحقيق ذلك.

وفي ختام أعمال الملتقى أكد المشاركون في بيان ضرورة توسيع التعاون بين جميع الدول من أجل مكافحة الإرهاب بجميع أشكاله الاقتصادية والفكرية والثقافية وتجفيف مصادر تمويله ومنابعه المادية والأيديولوجية.

كما أكدوا التضامن مع عمال وشعوب البلدان التي تواجه الإرهاب والحصار الجائر مطالبين منظمات المجتمع الدولي وفي مقدمتها منظمتا العمل العربية والدولية لتوسيع مساهماتهما في معالجة تداعيات وآثار الحصار والإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب.

كما وجه المشاركون التحية للعمال والنقابيين السوريين الصامدين في أرضهم ومواقع عملهم رغم الأوضاع الكارثية التي خلفها الإرهاب منوهين بجهودهم وتفانيهم في إعادة إعمار سورية والتغلب على آثار وانعكاسات الإجراءات الاقتصادية الجائرة.

ودعا المشاركون في ختام بيانهم إلى تشكيل لجنة متابعة تتولى متابعة تنفيذ توصيات وقرارات الملتقى وتوسيع دائرة أصدقاء سورية في المحافل الإقليمية والدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق